Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  





الأربعاء 26 يونيو 2013, 08:14
أنا ليبرون... الـ"ملك"
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25335
نقاط : 103330729
تقييم : 7814
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات


تعملق ليبرون جيمس وحمل عرش البطولة لميامي هيت للموسم الثاني على التوالي لدوري كرة السلّة الأميركي للمحترفين، في موسم أقل ما يقال عنه أنه "أسطوري"، إذ اختتمه جيمس بأفضل ما يمكن للاعب في الـnba، ففريقه بطل وهو أفضل لاعب في البطولة للمرّة الثانية على التوالي.
من الثانوية إلى الاحتراف
جيمس صعد مباشرةً من الثانوية إلى دوري المحترفين دون المرور بدوري الجامعات
[color][font]
"أنا ليبرون جيمس من أكرون"... لم يضف طالب ثانوية سانت فنسنت سانت المزيد حين طُلب منه أن يتحدّث باختصار عن سيرته الذاتية، قبل ولوجه عالم الاحتراف في الـNBA، مباشرةً بعد المدرسة الثانوية، لكن اليوم لدى ابن ولاية أوهايو ساعات طويلة ليتحدّث به عن إنجازاته قبل بلوغه عامه الثلاثين، إذ أصبح يُنادى بـ"الملك".
الملك جيمس ... هذا ليس لقباً صحفياً، بل بالفعل ما يستحقّه الرجل الذي خاض موسمه التاسع، لأن الأرقام القياسية باتت طائعة له ومخبرةً عن قدراته الفذّة.
صاحب الرقم 6 الذي ولد في منطقة أكرون، بدأ حياته الاحترافية عام 2003 مع كليفلاند كافالييرز وبقي فيه حتى 2010، وكان أن لفت الأنظار إليه دون أن يحقّق لفريقه الألقاب، قبل أن ينتقل إلى ميامي هيت ليصنع تاريخه الخاص ويعيد هيت إلى سماع رنين الكؤوس.
لعب ليبرون جيمس دوراً كبيراً في قيادة فريقه الجديد إلى الوصول إلى سلسلة المباراة النهائية منذ عامه الأوّل (2011)، ولكن ابن أوهايو انخفض مستواه في البلاي أوف الأخير، لينال دالاس مافريكس اللقب وجيمس الانتقادات الشديدة... والتي سيكون له كبير التحفيز في الموسمين التاليين.
خسارة اللقب جعلت ميامي يقوى من جديد، ويخوض موسماً ممتازاً موسم 2011/2012 وليعيد جيمس ميامي إلى منصّات التتويح على حساب أوكلاهوما سيتي ثاندر بعد الفوز عليه في سلسلة النهائي، ليحرز ميامي اللقب للمرّة الثانية بعد عام 2006.
وفي الموسم المنصرم، قاد جيمس الفريق لـ27 انتصاراً متتالياً (توقّفت عند الخسارة أمام شيكاغو بولز، ليصبح ميامي ثاني أكثر الفرق فوزاً بشكل متتالي خلف لوس أنجليس ليكرز الذي سجّل 33 انتصاراً متتالياً موسم 1971-1972) وليختم ميامي الموسم بـ 66 انتصاراً مقابل 16 هزيمة وهو أفضل رقم له في الدوري.
كما أصبح جيمس أصغر لاعب يتخطّى حاجز الـ20 ألف نقطة في دوري كرة السلّة الأميركي للمحترفين أمام الأسطورة الحيّة كوبي براينت نجم لوس أنجليس ليكرز، الذي حقّق هذا الإنجاز وهو في التاسعة والعشرين و122 يوماً، أما جيمس فكان يبلغ الثامنة والعشرين من عمره و17 يوماً حين وصل إلى هذا الرقم، كما كسر حاجز الـ5 آلاف تمريرة حاسمة وأصبح أحد 13 لاعباً فقط يسجّل أكثر من 20 ألف نقطة ويقوم بأكثر من 5 آلاف تمريرة حاسمة.
نهائي أسطوري
[/font][/color]
حمل على عاتقه الحفاظ على اللقب
[color][font]
في سلسلة النهائي هذا الموسم لم يؤمن كثيرون بعودة ميامي بعد تقدّم سان أنطونيو سبيرز 3-2، خصوصاً أن الأخير لم يسبق له الخسارة في النهائي، ولكن جيمس حمى فريقه من الخسارة في المباراة السادسة، وسجّل 18 من نقاطه الـ32 في الرُبع الرابع بعد أن كان هيت متأخّراً بفارق 13 نقطة في الرُبع الثالث، وحين كانت الأمور تتّجه لتتويج سبيرز باللقب، قلب ميامي الطاولة وفاز بـ 103 نقاط مقابل 100 للمنافس، والفضل لجيمس والرفاق.
وفي الموقعة الحاسمة أنهك جيمس سلة سان أنطوينو بـ37 نقطة، إضافة لأدواره لدوره الدفاعي في تحجيم صانع الألعاب الفرنسي طوني باركر الذي اكتفى بـ 10 نقاط و4 تمريرات حاسمة،  دون أن ننسى أنه حظي بمساندة كبيرة من دواين وايد وباتيير وماريو تشالمرز .
أرقام بانتظاره
[/font][/color]
 
[color][font]
من الملفت أن نسبة تسجيل جيمس مع فريقه السابق كليفلاند والتي بلغت 31.4 نقطة في المباراة الواحدة موسم 2005/2006 لم يكسرها مع ميامي في الموسمين اللذين حقق فيهما اللقب في فلوريدا، حتى في البلاي أوف لم يتخطّ جيمس نسبة 35.3 التي حقّقها عام 2009.
هاتان النسبتان وأرقام أخرى تنتظر جيمس في المواسم القادمة، خصوصاً أنه وصل إلى نسبة 64 % من التسديدات الناجحة من مختلف المسافات في الموسم الماضي، وربما كسر رقم مايكل جوردان أسطورة اللعبة، بالفوز في بطولة الدوري 6 مرّات، ولكن من المستبعد الوصول إلى اللقب 18 مرّة، رغم قوله إنه سيحاول ذلك، عندما علّق على خلفية امتلاكه حصّة في نادي ليفربول: "18 بطولة في الدوري الإنكليزي، أرى نفسي أحاول تحقيق ما نجحوا فيه".[/font][/color]

المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

الرياضة

Loading...