Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




الخميس 01 نوفمبر 2012, 12:51
بـيان مشايخ التيار السلفي حول الأحداث التي جدّت مؤخرا بتونس
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25335
نقاط : 103330740
تقييم : 7825
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات



بـيان مشايخ التيار السلفي حول الأحداث التي جدّت مؤخرا بتونس













بسم الله الرّحمان الرّحيم

قال تعالى:" إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ
ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ
الْحَرِيقِ". 10 سورة البروج.




الحمد للّه ربّ العالمين، وصلّى الله وبارك على عبده ونبيّه محمّد وعلى آله وصحبه،


وبعد، فإنّنا الموقّعون أبناء تونس الحبيبة، نتابع ـ كما يتابع غيرنا أيضا ـ بقلق وامتعاض شديدين


الأحداث التي تهزّ العاصمة منذ ليلة الخامس عشر من ليالي شهر ذي
الحجّة الحرام، والتي سقط فيها الشّهيد كما نحسبه أيمن العمدوني وعدّة
جرحى من بينهم جريح في حالة خطرة الأخ خالد القروي شفاهم الله.


إنّنا نستنكر بشدّة هذه الفتنة التي يراد إيقاع البلاد فيها، والذي
نخشاه أن يكون الشّرارة الأولى للنّار التي يحاول بعض المغرضين إشعالها
لتكون مبرّرا لشنّ حملات إعلاميّة و" أمنيّة " وعسكريّة للقضاء على مكاسب
الثّورة من حرّيّة للفكر والتّعبير والدّعوة إلى الله سبحانه، يكون
الشّباب الذي يتبنّى المنهج السّلفي أوّل ضحاياه، تحقيقا لمصالح الفاسدين
واستجابة لضغوط الحكومات الغربيّة المحاربة لله ورسوله.



وقد شارك في هذه الفتنة بدرجة عالية الإعلام
الكاذب، ففي حين يؤكّد رائد الحرس الوطني بمنّوبة وسام بن سليمان براءة
إخواننا السّلفيّين من الاعتداء الذي تعرّض إليه وفرقته بدوّار هيشر، يصرّ
الإعلام الفاجر المُوَجّه، ويؤكّد دون خجل ولا وجل أنّ السّلفيّين هم
وراء الحدث، ليبرّروا للمتواطئين معهم لشنّ حملة من الاعتقالات والمداهمات
لبيوت إخواننا وأسرهم والتّعدّي على مساجد الله سبحانه واستباحة دماء
المسلمين.



ونحن إن كنّا لا نستغرب أن يصدر هذا من الإعلام
الفاحش الذي يشرف عليه وتموّله شركات أجنبيّة لا تريد الخير لشعبنا
وبلادنا، لكنّنا نستنكر الدّور المشبوه الذي تقوم به ما تسمّى بالقناة
الوطنية التي يموّلها الشّعب التّونسي، حيث رأيناها سبّاقة في صناعة
الفتن، مُوَجّهة ضدّ طرف تونسيّ فتشيع في شعبنا الكذب والزّور، وهذا مخالف
للعقل والدّين ولأبسط آداب المهنة الصّحفيّة المتعارف عليها.



إنّ الذي تشهده بلادنا من محاولات يائسة لإشعال
حرب لتؤكّد تخوّفاتنا التي أعلنّا عنها مرارا من أنّ التّيّار السّلفي
مهدّد بخطّة استئصاليّة أجمعت عليه أطراف داخليّة وخارجيّة، لمنع صوتهم
الصّادق من الوصول إلى شعبنا الحبيب، ولتعويق انتشار دعوتهم المباركة،
بسبب مصادمتها لمشاريعهم الفاشلة البائسة، ولمناقضتها للجاهليّة المعاصرة
المفروضة علينا، حتّى تبقى بلادنا تحت وصاية وأحقاد وأطماع الغرب المحتقر
لشعبنا والنّاهب لخيراتنا.



هذا وإنّنا نستنكر أيضا تضلّع حكومة حزب النّهضة
في مخطّطات تآمريّة إقصائيّة واستئصاليّة، كانت هي في يوم ما ضحيّة لها
وذاقت علقمها وقسوتها، ولذلك ننصحها أن توقف هذا التّدهور الخطير، وأن
تمنع هذه التّجاوزات المتكرّرة التي يرتكبها خصومها السّياسيّون، ويريدون ـ
قسرا ـ أن يلبّسوها بالسّلفيّين.



كما نذكّر شباب هذه الصّحوة المباركة بوجوب
التّهدئة والتّحلّي بضبط النّفس، وعدم الرّدود على أيّ استفزاز مهما كانت
جهته، حقنا لدماء المسلمين وحفظا لحرماتهم، والصّبر على ما يصيبهم من ظلم
وحيف وغبن، وأن يراجعوا في ذلك أهل الحلّ والعقد في البلاد، وأن ينزلوا
على رأيهم ولو أدّى ذلك إلى هضم حظّ النفس، مراعاة للمصالح العامّة ودرأ
للمفاسد، فإنّ الصّبر على اعتقال بعض الإخوة، أهون من قتل واحد منهم
واستباحة دمه، لأنّ وضع البلاد لا يحتمل التّصرّفات الفرديّة والأخطاء التي
قد تنجرّ عنها.



كما ندعو إخواننا من أهل العلم وخطباء المساجد
والأئمّة والوعّاظ والمشايخ والدّعاة إلى الله تعالى والصّحفيين الصّادقين
المخلصين بتسليط الضّوء على هذه المخطّطات المشبوهة وفضح الإعلام الفاسد
المحرّض على الفتنة، ولا يفوتنا أن نشكر الصّحفيّين الصّالحين الذين
يقدّمون المعلومة الصّحيحة والدّقيقة، وهم بحقّ شرّفوا الإعلام النّزيه
الصّادق ونخصّ بالذّكر منهم قناة الزّيتونة.



إنّ مثل هذه المؤامرات الشّرّيرة البائسة،
والمخطّطات الكالحة الفاشلة، التي تُحاك ضدّ التّيّار السّلفي من التّحالف
الآثم، لا تزيدنا إلاّ قناعة بصحّة منهجنا وسلامة مسيرتنا، كما لا تزيدنا
أيضا إلاّ تمسّكا بالإسلام عقيدة و بملّة إبراهيم منهجا.



و في الأخير ندعو إلى اجتماع عام بمسجد النّور
بدوّار هيشر لجميع مشايخ البلاد يوم الثّلاثاء القادم 21 ذو الحجّة 1433 هـ
، 6 نوفمبر 2012 لتدارس هذه المستجدّات والتّباحث في طرق التّعامل معها .



قال تعالى:"وَلاَ تَحْسِبَنَّ اللّهَ غَافِلاً
عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ
فِيهِ الأَبْصَارُ (42) مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ
إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء (43) ". سورة إبراهيم.



تونس في 15 ذو الحجّة 1433 هـ


31 / 10/ 2012



الإمضاء


الشّيخ خَمِيس الماجري


الشّيخ محمّد خليف


الشّيخ عماد بن صالح.


الشّيخ محمّد أبو بكر.


الشّيخ حسن الصّوّابي" أبو صهيب ".


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...