Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




الأحد 15 مايو 2016, 22:18
إقالة روسيف بين الإدانة والدعوة إلى الهدوء
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
عضو جديد
الرتبه:
عضو جديد
الصورة الرمزية


البيانات
الإقامة : Kingdom of Saudi Arabia
عدد المساهمات : 22
نقاط : 55
تقييم : 3
تاريخ التسجيل : 15/05/2016

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات


إقالة روسيف بين الإدانة والدعوة إلى الهدوء





رئيسة البرازيل ديلما روسيف




اختلفت دول لاتينية في مواقفها من إجراءات إقالة رئيسة البرازيل ديلما روسيف فيما دعت واشنطن والأمم المتحدة إلى الهدوء واحترام المؤسسات في البرازيل.


وقال الناطق باسم البيت الأبيض جوش أرنست السبت 14 مايو/أيار إن "الولايات المتحدة ستقف إلى جانب البرازيل حتى في هذه الأوقات الصعبة". 


وأضاف أن "الرئيس أوباما ما زال يثق في متانة المؤسسات البرازيلية".


من جانبه دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى "الهدوء والحوار داخل كل مكونات المجتمع".


بدورها أكدت وزارة الخارجية الكولومبية أن "استقرار البرازيل مهم جدا لكل المنطقة بسبب تأثيرها ودورها القيادي"، داعية إلى الإبقاء على "المؤسسات الديموقراطية".


كذلك عبرت الإكوادور وتشيلي وإسبانيا عن "قلقها". 


أما فنزويلا فأطلقت انتقادات حادة، إذ عبرت حكومة الرئيس نيكولاس مادورو عن "رفضها القاطع لهذا الانقلاب البرلماني في البرازيل". وقالت إنه "استبدال للسيادة الشعبية عبر تعريض الدستور والديمقراطية للخطر".


كما دانت السلطات الكوبية "الانقلاب البرلماني والقضائي"، معتبرة أنه إشارة جديدة إلى "الهجوم الرجعي المضاد للإمبريالية".


بدوره أعلن رئيس السلفادور سلفادور سانشيز سيرين أنه لن يعترف بالحكومة البرازيلية الجديدة للرئيس المؤقت ميشال تامر معتبرا أن إقصاء ديلما روسيف يشكل "تلاعبا سياسيا ينطوي على بعد انقلابي".


ودانت الحكومة البرازيلية بالوكالة انتقادات عدد من دول أمريكا اللاتينية إقالة الرئيسة روسيف، متهمة إياها بنشر "أكاذيب بشأن شرعية هذه الاجراءات".


وكان مجلس الشيوخ البرازيلي صوت الخميس بغالبية 55 من أصل 81 لصالح بدء إجراء إقالة روسيف عن العمل لمدة 180 يوما، وإخضاعها لمحاكمة بتهمة التلاعب بأموال الدولة، وذلك في جلسة تاريخية بدأت صباح الأربعاء.


وتولى نائبها ميشال تامر، بعد بدء إجراءات إقالة روسيف في مجلس الشيوخ، مهام الرئاسة بدلا منها.


وبذلك يطوي أكبر بلد في أميركا اللاتينية صفحة 13 عاما من حكم حزب العمال البرازيلي الذي بدأ في 2003 مع انتخاب الرئيس لويس ايناسيو لولا دا سيلفا الذي شهدت البلاد في عهده طفرة اقتصادية واجتماعية مطلع الألفية الثالثة.


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم

Loading...