Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




السبت 27 يونيو 2015, 12:19
"داعش" يتبنى هجوم سوسة والسلطات تستدعي قوات الاحتياط
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25362
نقاط : 103330827
تقييم : 7839
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات


"داعش" يتبنى هجوم سوسة والسلطات تستدعي قوات الاحتياط
"داعش" يتبنى هجوم سوسة والسلطات تستدعي قوات الاحتياط







أعلن رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد استدعاء قوات الاحتياط لحماية المناطق الحيوية والحساسة في البلاد.




وجاء هذا الإجراء ضمن سلسلة قرارات تسعى الحكومة التونسية لاتخاذها إثر العملية الإرهابية التي استهدفت منتجعا سياحيا بمدينة سوسة الساحلية.


يشار هنا إلى أن تنظيم "داعش" أعان مسؤوليته عن العملية الإرهابية التي وقعت في سوسة الجمعة 26 حزيران /يونيو.


وقال "داعش" في بيان نشره على حسابه على تويتر الجمعة إن منفذ الهجوم، المدعو "أبو يحيى القيرواني" تمكن رغم الإجراءات الأمنية المشددة من التسلل إلى شاطئ فندق إمبريال واستهدف سياح من دول التحالف الدولي التي تقاتل ضده.


وعلى خلفية العملية الإرهابية قال رئيس الوزراء التونسي حبيب الصيد إن بلاده تعتزم في غضون أسبوع غلق 80 مسجدا لا تخضع لسيطرة الدولة بسبب تحريضها على العنف.


وأعلنت وزارة الصحة التونسية الجمعة 26 يونيو/ حزيران أن العملية الإرهابية في سوسة أسفرت عن مقتل 39 شخصا وإصابة 40 آخرين أغلبهم سياح من جنسيات مختلفة بينهم بريطانيون، وألمان، وبلجيكيون.


وأضافت وزارة الصحة التونسية أن حصيلة قتلى الهجوم الإرهابي هي الأكبر في تاريخ تونس.


وفي سياق متصل، أكدت الخارجية الروسية إصابة مواطنة روسية بجروح.


وكانت القوات التونسية تمكنت من القبض على المنفذ الثاني لهجوم سوسة، بمنطقة أكودة، بعد ساعات من فراره من مكان الجريمة.


فيما أكد المتحدث باسم الداخلية، محمد علي العروي، في وقت سابق مقتل أحد المهاجمين.









رئيس الحكومة السيد الحبيب الصيد يؤدي رفقة رئيس الجمهورية زيارة لجرحى العملية الارهابية بولاية سوسة



















رئيس الجمهورية يزور المصابين في الحادثة الارهابية في مستشفى سهلول






السبسي: تونس غير قادرة على مواجهة الإرهاب بمفردها


وتوجه الرئيس التونسي، الباجي القائد السبسي ورئيس الحكومة الحبيب الصيد، إلى إلى مسرح الاعتداء الإرهابي، وزارا المصابين في مستشفى سهلول حيث نقلوا.


وفي أول تعليق للرئيس التونسي، على هذا الهجوم، قال السبسي إن تونس غير قادرة على مواجهة الجهاديين بمفردها، داعيا إلى استراتيجية شاملة لمواجهتهم.


شهود عيان يروون تفاصيل اقتحام الفندق وإطلاق النار


وأفاد شاهد عيان، كان في مكان الحادث عند وقوع الهجوم الإرهابي، بأن المهاجمين قدما من شاطئ البحر وراحا يطلقان النار بشكل كثيف وعشوائي على كافة السياح الذين كانوا مستلقين على الشاطئ.


بعد ذلك ركض المهاجمان باتجاه مبنى الفندق وبعدها ألقى أحدهما قنبلة داخل البهو مع تواصل إطلاق النار.







وأضاف شهود العيان أن القنبلة التي رماها المهاجمان على السياح أدت لمقتل سائح على الفور وإصابة امرأة في قدمها.
بعد ذلك همّ الاثنان بالخروج من الفندق مرة أخرى مع وصول رجال الأمن وبدء اشتباك أدى إلى مقتل أحدهما بينما تمكن الآخر تحت وابل من إطلاق النار من الهرب.
وبعد فرض رجال الأمن طوقا أمنيا في منطقة الحادث تم إلقاء القبض على الإرهابي الثاني في منطقة أكودة في سوسة.




اجتماع برلماني استثنائي


هجوم سوسة، عجل بالنظر في مشروع قانون مكافحة الإرهاب، حيث عقد مجلس البرلمان التونسي جلسة بصفة استثنائية، من أجل إيجاد كافة الآليات الضرورية لاستكمال النظر في مشروع قانون مكافحة الإرهاب قبل عيد الجمهورية في الـ25 من يوليو/ تموز القادم وفق ما صرح به رئيس مجلس البرلمان التونسي محمد الناصر.







إلى ذلك، أعلن متحدث باسم المحكمة الابتدائية في تونس، سفيان السليطي، أن النيابة العمومية أذنت بفتح تحقيق ضد منفذ عملية سوسة، وضد كل من سيثبت تورطه بالهجوم، في "الجرائم الإرهابية والقتل العمد مع سابقية الإضمار والتآمر على أمن الدولة الداخلي والخارجي".


السياحة التونسية.. القطاع المنكوب


من جانبها نددت وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي بهجوم سوسة ووصفته بالكارثة واعتبرته ضربة كبيرة للاقتصاد والسياحة، مشددة على ضرورة صمود التونسيين أمام هذا الهجوم، وتكاتف جميع الجهود في هذا الوقت الحرج.


وتعد السياحة أحد أعمدة الاقتصاد التونسي إذ تشغل 400 ألف شخص بشكل مباشر وغير مباشر وتساهم بنسبة 7% من الناتج المحلي الإجمالي وتدر ما بين 18% و20% من إيرادات تونس السنوية من العملات الأجنبية.


رئيس الجمهورية يزور حاليا مكان العملية الارهابية بسوسة





































أولى الصور من أمام النزل https://www.facebook.com/direct4live

Posted by Direct4live on Friday, 26 June 2015


تعزيزات أمنية كبرى وفرق خاصة على عين المكان






































أول فيديو من موقع العملية القنطاوي/سوسة

Posted by Sabra FM on Friday, 26 June 2015






"داعش" يتبنى هجوم سوسة والسلطات تستدعي قوات الاحتياط
"داعش" يتبنى هجوم سوسة والسلطات تستدعي قوات الاحتياط


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...