Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




الأربعاء 18 فبراير 2015, 22:29
المبعوث الأممي إلى ليبيا: الوضع في ليبيا ما بعد الثورة يوفر أرضية خصبة للمتطرفين
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25335
نقاط : 103330738
تقييم : 7823
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
متصل
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات





أكد المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون الأربعاء 18 فبراير/شباط، أن التنظيمات الإرهابية تهدد أمن واستقرار ليبيا ومنطقة الشرق الأوسط.



وأشار مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن المجموعات المتطرفة تعزز وجودها وتشكل تهديدا إرهابيا لشمال إفريقيا وأوروبا في ظل الفراغ السياسي وفراغ السلطة والفساد تلك العوامل التي أسهمت بشكل مباشر في تصعيد الأزمة.
وتابع ليون خلال كلمة ألقاها أمام جلسة مجلس الأمن التي عقدت بمشاركة مصر لبحث مشروع قرار عربي حول ليبيا، بأن المفاوضات هناك كانت ناجحة نوعا ما، مشيرا إلى أن كل الأطراف تتطلع إلى حل عاجل.
وطالب المبعوث الأممي بوضع حد للنزاع العسكري والسياسي الليبي وتحجيم تحركات الجماعات الإرهابية في المنطقة.
وقال برناردينو ليون إن الأمم المتحدة تدين إعدام المصريين في ليبيا، مشيرا إلى أن ليبيا تواجه خطرا كبيرا بسبب الجماعات الإرهابية.
وأفاد ليون بأن ليبيا قد أصبحت ما بعد ثورة 2011 أرضا خصبة لعمل المتطرفين والإرهابيين، كما أن الوضع العام في بنغازي صعب للغاية في ظل الاشتباكات.
وشدد ليون على ضرورة مشاركة إقليمية ودولية في مواجهة الإرهاب، مضيفا أن على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته كاملة لإنهاء الأزمة والصراع القائمين على الأراضي الليبية.
وقال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا إن الانتصار على الإرهاب لن يتم إلا عبر حكومة وحدة وطنية.
وكانت المجموعة العربية التي يمثلها الأردن في مجلس الأمن قد عرضت مشروع قرار تضمن وقف تسليح الجماعات الإرهابية وفرض حصار بحري وجوي على تصدير السلاح لهذه الجماعات، وطالب المشروع بدعم الجيش الليبي ليتمكن من حفظ الأمن في البلاد.

وأشار مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن المجموعات المتطرفة تعزز وجودها وتشكل تهديدا إرهابيا لشمال إفريقيا وأوروبا في ظل الفراغ السياسي وفراغ السلطة والفساد تلك العوامل التي أسهمت بشكل مباشر في تصعيد الأزمة.

وتابع ليون خلال كلمة ألقاها أمام جلسة مجلس الأمن التي عقدت بمشاركة مصر لبحث مشروع قرار عربي حول ليبيا، بأن المفاوضات هناك كانت ناجحة نوعا ما، مشيرا إلى أن كل الأطراف تتطلع إلى حل عاجل.

وطالب المبعوث الأممي بوضع حد للنزاع العسكري والسياسي الليبي وتحجيم تحركات الجماعات الإرهابية في المنطقة.

وقال برناردينو ليون إن الأمم المتحدة تدين إعدام المصريين في ليبيا، مشيرا إلى أن ليبيا تواجه خطرا كبيرا بسبب الجماعات الإرهابية.

وأفاد ليون بأن ليبيا قد أصبحت ما بعد ثورة 2011 أرضا خصبة لعمل المتطرفين والإرهابيين، كما أن الوضع العام في بنغازي صعب للغاية في ظل الاشتباكات.

وشدد ليون على ضرورة مشاركة إقليمية ودولية في مواجهة الإرهاب، مضيفا أن على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته كاملة لإنهاء الأزمة والصراع القائمين على الأراضي الليبية.

وقال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا إن الانتصار على الإرهاب لن يتم إلا عبر حكومة وحدة وطنية.

وكانت المجموعة العربية التي يمثلها الأردن في مجلس الأمن قد عرضت مشروع قرار تضمن وقف تسليح الجماعات الإرهابية وفرض حصار بحري وجوي على تصدير السلاح لهذه الجماعات، وطالب المشروع بدعم الجيش الليبي ليتمكن من حفظ الأمن في البلاد.


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...