Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




الأربعاء 28 يناير 2015, 16:57
اختلاف في الاتحاد الأوروبي بشأن توسيع العقوبات ضد روسيا
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25362
نقاط : 103330827
تقييم : 7839
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات





يناقش الممثلون الدائمون للاتحاد الأوروبي مسألة تشديد العقوبات ضد روسيا فيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية، على أن يتم عرض مقترحاتهم على اجتماع وزراء خارجية دول الاتحاد غدا الخميس.

وأوعز قادة الاتحاد الأوروبي أمس لوزراء خارجيتهم بالنظر في فرض عقوبات جديدة تضغط باتجاه ضمان امتثال الأطراف المتنازعة في شرق أوكرانيا لاتفاقية مينسك، على أن تقدم توصيات وزراء الخارجية لقمة الاتحاد الأوروبي في 12 فبراير/شباط، ليتم اتخاذ قرار نهائي بشأن تمديد أو توسيع العقوبات ضد روسيا.

وقالت مصادر صحفية إن العقوبات الأوروبية الجديدة إن فرضت ستقتصر على توسيع القائمة السوداء للأشخاص والكيانات التي وضعها الاتحاد الأوروبي فيما يخص الأزمة الأوكرانية وتضم حتى الآن 119 شخصا و23 هيئة اعتبارية، بالإضافة إلى حظر تصدير بعض أنواع المعدات إلى روسيا منها ما يدخل في مجال إنتاج الغاز الطبيعي.




منظومة "SWIFT" لتنفيذ الحوالات المالية المتبادلة بين البنوك العالمية إلكترونيا



ومن المتوقع أن يناقش الاتحاد الأوروبي أيضا احتمال فصل روسيا من منظومة "SWIFT" للتعاملات المالية المصرفية (نظام مركزي عالمي لتنفيذ الحوالات المالية المتبادلة بين البنوك العالمية إلكترونيا)، إلا أن مصادر أوروبية استبعدت أن يتم اتخاذ قرار في هذا الاتجاه نظرا لموقف القيادة اليونانية الجديدة المعارض للعقوبات على روسيا بعد أن وصل حزب "سيريزا" اليساري إلى سدة الحكم في اليونان.

وكان رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف أكد أمس أن رد روسيا سيكون غير محدود، في حال تم استبعادها من منظومة "SWIFT" المالية العالمية.

واعترفت مصادر أوروبية بأن إبعاد روسيا عن منظومة "SWIFT" للتعاملات المالية المصرفية يتعارض مع مصالح بعض الدول الأوروبية التي ترغب بالحفاظ على التبادل التجاري مع روسيا في القطاعات التي لم تتأثر بعد بحرب العقوبات.

وكان مصدر دبلوماسي في بروكسل قد كشف منتصف الشهر الجاري عن تأييد سبع دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي لإلغاء العقوبات ضد روسيا، وقال المصدر إن "النمسا وهنغاريا وإيطاليا وقبرص وسلوفاكيا وفرنسا وجمهورية التشيك تؤيد رفع العقوبات عن روسيا".

وكانت رئيسة وزراء لاتفيا لايمدوتا ستراويوما التي ترأس بلادها الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي قد أعلنت: "لا أحد يريد العقوبات، لأنها تؤثر ليس فقط على روسيا، وإنما علينا أيضا وتسبب التوتر في العالم".




رئيس الوزراء اليوناني الجديد أليكسيس تسيبراس




أما رئيس الوزراء اليوناني الجديد أليكسيس تسيبراس فأعرب عن عدم ارتياحه لموقف الاتحاد الأوروبي من العقوبات ضد روسيا.

وأفادت وسائل إعلام يونانية يوم الأربعاء 28 يناير/كانون الثاني، بأن تسيبراس أكد ذلك في حديث هاتفي مع مفوضة الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية فيديريكا موغيريني.

واتهم رئيس الحكومة اليونانية زعماء الاتحاد الأوروبي بأنهم لم يتشاوروا مع أثينا بخصوص تصريحاتهم المتعلقة بالعقوبات ضد موسكو، معربا عن عدم ارتياحه لعدم اتباع الاتحاد الأوروبي الإجراءات المطلوبة القاضية بضرورة الإجماع لدى اتخاذ قرارات مهمة.


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...