Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




السبت 29 نوفمبر 2014, 19:23
تحت سقف الفلسفة المشرّدة
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الاشراف العام
الرتبه:
الاشراف العام
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 923
نقاط : 6522
تقييم : 4037
تاريخ التسجيل : 13/01/2014

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
إعلانات


كثيرون هم أولئك الذين جرفتهم المطامع ,صحّرو الثّورة من كل قاعدة فكريّة مستقلّة قادرة على بلورة

مضمون نقديّ ,تلاحظون أنني تجنبت وسأتجنب تسمية الأشخاص بأسمائهم لا خوفا من أحد وإنما توقيا

من كل شخصنة لأركز على الفكرة..... ولكنّ موضوعيّة التّحليل وصرامة المنهج تحتّم علينا رفع العديد

من الملابسات والمغالطات الّتي يستعملها مروّجوها كسلاح لتشويه خصوم سياسيّين يدّعون احترام

القانون... فلسائل أن يسأل: ما الذي جمع تحت سقف قصر قرطاج رئيسا يعرف نفسه كعلماني أصيل

نادى بالمساواة في الإرث بين المرأة والرّجل ومؤرِّخا رئيسا متحدّر من أرستقراطية دينية زيتونية

ليدور بينهم حوار سريالي يفتقر لأدنى مقومات النقاش المبني على التناقض والجدلية والمحاججة؟ وما

الذي جمع مثقفين يعرفون أنفسهم بالبورقيبيين أو التقدميين أو اليساريين أو الديمقراطيين جلّهم نظّر

وبرّر القمع والاستبداد في ظل حكم بن علي... بشيخ هرم تنكر للبورقيبية عندما كانت محاصرة

مشرّدة، أسّس للتعذيب ومَنهَجَه، لا يتوانى عن تكفير المعارضين له وإهانة المرأة وإبخاسها والتقليل

من شأنها وإدارة حزبه كما تدار الضيعة الخاصة، ينصب ابنه قائدا للشياه، يعزلها ويجمعها أنى شاء

ومتى شاء؟


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

Loading...