Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




السبت 23 أغسطس 2014, 08:47
أوباما وميركل يدينان عبور قافلة المساعدات الروسية حدود أوكرانيا
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
عضو جديد
الرتبه:
عضو جديد
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 119
نقاط : 402
تقييم : 65
تاريخ التسجيل : 19/08/2014

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
إعلانات











اعتبر الرئيس الأمريكي باراك أوباما والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل باتصال هاتفي السبت 23 أغسطس/ آب أن عبور قافلة المساعدة الإنسانية حدود أوكرانيا دون إذن من كييف "استفزاز إضافي".






وجاء في بيان صادر عن البيت الأبيض أن أوباما وميركل طالبا موسكو بـ " سحب قافلة المساعدات من الأراضي الأوكرانية والقبول بالشروط التي تم التوافق عليها مسبقا مع أوكرانيا واللجنة الدولية للصليب الأحمر"


كذلك دعت واشنطن وبرلين موسكو إلى سحب قواتها من قرب الحدود مع أوكرانيا ووقف ما أسمتاه "تدفق المعدات العسكرية والأفراد إلى شرق أوكرانيا"، مشددتين على "أهمية وقف إطلاق النار من قبل الطرفين المتنازعين وإغلاق الحدود ومراقبتها".


وفي وقت سابق قال بن رودس نائب مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض للصحفيين إن الخطوة الروسية تزيد تصعيد الصراع في أوكرانيا بطريقة خطيرة.. وهدد بأنه إذا لم يتم سحب القافلة فإن الروس سيدفعون "ثمنا إضافيا" مشيرا إلى إمكانية فرض عقوبات جديدة تستهدف الاقتصاد الروسي.


وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد في اتصال مع المستشارة الألمانية الجمعة 22 أغسطس/آب أن قرار إرسال القافلة الروسية عبر حدود أوكرانيا اتخذ بسبب المماطلة السافرة من قبل سلطات كييف في هذا الموضوع.


وقال بوتين إنه "كان من غير المقبول تأجيل إرسال هذه المساعدات إلى المنكوبين في جنوب شرق البلاد من جديد".


هذا وأعرب بوتين عن قلق روسيا العميق من مواصلة كييف عملياتها العسكرية في جنوب شرق أوكرانيا، مما يسفر عن سقوط ضحايا جدد بين المدنيين.


من جانبه أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أن موسكو لم تعد قادرة على الانتظار أكثر دون تقديم المساعدة للمنكوبين من سكان جنوب شرق أوكرانيا.


وقال ريابكوف تعليقا على بدء ايصال المساعدات الروسية الإنسانية الى المناطق الأوكرانية المنكوبة في بيان الجمعة 22 أغسطس/آب: "نحن نتصرف تماما وفق مبادئ القانون الدولي الإنساني، ولا نستطيع أن نتسامح، ولن نتسامح بعد الآن مع الوضع المأساوي لسكان جنوب شرق أوكرانيا المحتج".


وأعرب المسؤول الروسي عن ثقته بأنه "ستعقب تلميحات كييف في الساعات والأيام القادمة دروس أخلاق منافقة مماثلة باتجاهنا من العواصم الأخرى".


وأكد أنه ليس من داع للتعليق كثيرا على التصريحات الغربية المتوقعة والبدائية "إذ سنردّ مسبقا معلنين: قبل أن تعلّموا الآخرين كيفية العيش ابدؤوا بأنفسكم (...) ونحن واثقون من أننا على حق. ونتهم كييف والدول الواقفة خلفها بأنها تضع مصالحها السياسية المعادية في جوهرها لروسيا فوق الرحمة والأسس الإنسانية".


ولفت ريابكوف الى عدة تصريحات لمسؤولين أوكرانيين تحمل تهجمات على موسكو قائلا إنه "يتم تقديم الأمر بذاك الشكل كما لو أن روسيا هي التي خرقت مبادئ القانون الدولي موجهة قافلة المساعدات الإنسانية الى سكان جنوب شرق أوكرانيا".


ونوّه ريابكوف بأن كييف هي ورعاتها الغربيين من عمل في الأيام الماضية كل ما بالوسع لعرقلة هذه الفعالية الإنسانية الهامة، إذ كانت تُخترع مبررات لا أساس لها وتُوضع حواجز بيروقراطية "كان خرقها أصعب مما جعل شاحناتنا تسير على الطريق المليء بالحفر نتيجة القذائف الأوكرانية".


وأشار نائب الوزير الروسي الى أن كييف كانت تستغل الوقت "أملا بإنهاء العملية العسكرية الهادفة لقمع شعبها وملء ذاك المكان حيث يتم توزيع المساعدات الروسية الآن بالدم والدموع، لكنها لم تنجح بذلك.


من جانبه أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أن الولايات المتحدة الأمريكية ولاتفيا عطلتا مشروع القرار الروسي الخاص بوقف إطلاق النار في أوكرانيا تمهيدا لإدخال المساعدات الإنسانية، مشيرا إلى أن واشنطن تسعى إلى تغذية الصراع واستمرار الاقتتال في هذا البلد.


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...