Arab WoorldArab Woorld  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  




الخميس 07 أغسطس 2014, 09:28
إيقاف شرطي يشتبه في تورطه في فضيحة اختفاء 50 كغ من الكوكايين في باريس
معلومات العضو
الكاتب:
اللقب:
الادارة العليا
الرتبه:
الادارة العليا
الصورة الرمزية


البيانات
المتصفح : Google Chrome
الإقامة : Republic of Tunisia
عدد المساهمات : 25362
نقاط : 103330827
تقييم : 7839
تاريخ الميلاد : 14/01/1990
تاريخ التسجيل : 11/02/2012
العمر : 26

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arabwoorld.com
إعلانات






أوقفت الشرطة الفرنسية رجل أمن جنوب فرنسا في المنطقة الحدودية مع إسبانيا، يشتبه في تورطه في فضيحة اختفاء نحو خمسين كيلو غراما من الكوكايين من مقر شرطة مكافحة المخدرات بالعاصمة باريس.


أوقفت الشرطة الفرنسية السبت شرطيا يبلغ من العمر 34 عاما على الحدود الفرنسية الإسبانية يشتبه بتورطه في فضيحة اختفاء كمية هائلة من الكوكايين من مقر شرطة مكافة المخدرات بالعاصمة باريس.


وكانت مصادر من الشرطة الفرنسية أعلنت هذا الأسبوع اختفاء نحو 50 كيلوغراما من الكوكايين بشكل غامض من أحراز شرطة مكافحة المخدرات بمديرية الأمن العام في العاصمة باريس. وفور اكتشاف الموضوع انتقل عدد من ضباط التفتيش العام في الشرطة الوطنية، شرطة الشرطة، إلى المكان مساء الخميس في إطار تحقيق لكشف غموض الاختفاء. واستعان الضباط بعدد كبير من الكلاب البوليسية المتخصصة في العثور على المخدرات لتفتيش المديرية.


ثاني فضيحة تهز مديرة الأمن بباريس هذا العام


وكانت هذه الكمية الكبيرة من الكوكايين قد أودعت في أحراز الشرطة في 4 يوليو/تموز الفائت بعد تفكيك شبكة كبيرة لتجار المخدرات في الدائرتين 18 و19 كانت مسؤولة عن ترويج المخدرات في كامل باريس. وتبلغ قيمة الكوكايين المختفي حوالى 2,5 مليون يورو، وقد شوهدت أحراز الكوكايين للمرة الأخيرة في 23 يوليو/تموز قبل اختفائها ولم يعلن التفتيش العام عن توقيف أي شخص حتى الآن في إطار التحقيق.


وقد أصدرت مديرية الأمن بالأمس بيانا أكد حادثة الاختفاء وجاء فيه "بعد الإبلاغ عن اختفاء 51 كيلوغراما من الكوكايين من أحراز شرطة مكافحة المخدرات من مديرية الأمن في باريس، أعلم مدير أمن باريس هيئة التفتيش العام لاتخاذ الإجراءات اللازمة لفتح تحقيق إداري في الموضوع إضافة للتحقيق القضائي الذي فتحه المدعي العام."


وقد هزت مديرية الأمن فضيحة كبيرة في شهر أبريل/نيسان بعد توقيف أربعة ضباط من شرطة البحث الجنائي والتدخل السريع ومكافحة العصابات، بعد اتهامهم باغتصاب فتاة كندية تبلغ من العمر 34 عاما في مكان عملهم. وقد وضع اثنان منهم تحت المراقبة القضائية بعد توجيه تهم الاغتصاب الجماعي لهما، واعترف أحدهما بإقامة علاقة جنسية مع المدعية مبررا ذلك بأنها كانت بالتراضي بينهما. بينما حصل ثالثهم على صفة شاهد لمساعدة القضاة في التحقيق.


المصدر: Arab Woorld


الــرد الســـريـع

مواضيع ذات صلة



القسم العام :: 

المنتدى العام

 :: 

أخبار العالم العربي

Loading...